الأربعاء , 17 يوليو 2019
عاجل

5 عادات يومية لزيادة معدل حرق السعرات الحرارية ,طرق تخسيس وانقاص الوزن في و

شارك الخبر مع اصدقائك



عادات يومية لزيادة معدل حرق السعرات الحرارية ,طرق تخسيس وانقاص الوزن في وقت قياسي,اسهل طرق انقاص الوزن
5 عادات يومية لزيادة معدل حرق السعرات الحرارية ,طرق تخسيس وانقاص الوزن في وقت قياسي,اسهل طرق انقاص الوزن
5 عادات يومية لزيادة معدل حرق السعرات الحرارية ,طرق تخسيس وانقاص الوزن في وقت قياسي,اسهل طرق انقاص الوزن
هناك الكثير من الطرق والخطوات التي تساعد في زيادة معدل الحرق في الجسم
بعض الناس يمكنهم أكل كل ما يريدوا ولكنهم لن يكتسبوا أي دهون في حين أن آخرين يمكنهم فقط أخذ نظرة سريعة على الطعام أو الحلويات مما يزيدهم رطل. هذا يرجع إلى جزء معين من جينات البشر، ولكن أيضا بسبب “خلل” عملية الأيض. لأولئك الذين يمكنهم أن يأكلوا كل ما يريدوا عادة ما تكون جيناتهم جيدة والتمثيل الغذائي يعمل بشكل جيد للغاية. وهذا بالتأكيد من بين أمور أخرى تتم معالجة المغذيات بشكل أفضل وأسرع.

اسباب قله حرق الجسم
1. تناول كميات قليلة جدا من المواد الغذائية
واتباع نظام غذائي منخفض السعرات الحرارية، على مدى فترة طويلة يساعد بشكل كبير في إنخفاض الأيض. كما سبق ذكره، وهذا يحدث كرد فعل وقائي من الجسم. عادة خلال اتباع نظام غذائي منخفض السعرات الحرارية للغاية، فاليدين والقدمين تصبح باردة نتيجة لإمدادات الطاقة المنخفضة جدا.
وهناك خطأ كبير من قبل الرياضيين الذين يرغبون في الوصول إلى الهدف النهائي بسرعة، وهو بدأ نظام غذائي مكثف للغاية على الفور. فالجسم ليس لديه الوقت ليعتاد على خفض السعرات الحرارية بشكل كبير، وبالتالي يبدأ إغلاق التمثيل الغذائي السريع.
هذا هو السبب في أن يجب عليك أن لا تبدأ بتغييرات جذرية في النظام الغذائي الخاص بك. بل خفض السعرات الحرارية بنسبة 10-15٪ من الإجمالي أي حوالي 300-500 سعرة حرارية في اليوم الواحد. بعد حوالي 2-3 أسابيع لنرى كيف يتفاعل الجسم ثم إخفض 300-500 سعرة حرارية أخرى. يقترح بعض الخبراء أخذ راحة صغيرة من الحمية تستمر بضعة أيام، لذلك يمكنك السماح لهرمون يسمى هرمون الليبتين (leptin) بزيادة التمثيل الغذائي الخاص بك، ويجلبها إلى مسارها الصحيح. فهذا أيضا كيف يعمل الصيام المتقطع.

2. تناول كمية منخفضة جدا من السوائل
سبب آخر لعملية الأيض البطيئة في كثير من الأحيان استهلاك السوائل بشكل منخفض. تذكر، جسم الإنسان هو 65٪ من المياه. حتى من دون أي أنشطة رياضية ستفقد ما يقرب من 2.5 لترا يوميا من خلال التعرق، والتنفس أو التبول. هضم الطعام يتطلب أيضا المياه.
إلى جانب الهضم، الماء أيضا يشارك في نقل المواد الغذائية، والإنزيمات والهرمونات في الدم. وفقط فقدان 2٪ من الماء يجعل الشخص يفقد قدرا كبيرا من قوته.
هذا هو السبب في أننا نوصي الحد الأدنى من استهلاك السوائل هو 3 لتر يوميا. وتختلف هذه القيمة وفقا للطول والوزن والنشاط، على التوالي. وهناك مؤشر جيد على أن يتم ترطيبك بشكل صحيح هو لون البول، والذي ينبغي أن يكون عديم اللون أو شفاف تقريبا.
3. عدم أكل ما يكفي من الدهون
نعم، حتى عند اتباع نظام غذائي، من المهم للجسم تكوين الدهون. بينما نحن بحاجة الى بعض الكربوهيدرات أثناء اتباع نظام غذائي فإن الدهون والبروتينات ضرورية جدا لجسمنا. الرياضيين يقيمون بخطأ خطأ كبيرا عند خفض الدهون إلى الصفر تقريبا أثناء إتباع نظام غذائي.
تأكد من أنك تعرف، ما هو نوع من الدهون التي تستهلك. إجعل الدهون غير المشبعة أساسية، وأستهلك فقط كمية صغيرة من هذه الدهون المشبعة. و أبتعد تماما عن الدهون المتحولة في كل الأحيان.
الدهون غير المشبعة ضرورية لأن الجسم لا يمكنه أن ينتجها ، ولكن هناك حاجة لها في بناء خلايا الجسم. يمكنك العثور عليها في كل أنواع الأسماك والمكسرات أو زيت الزيتون.
الأحماض الدهنية المشبعة، فإن الجسم يمكن أن ينتجها بنفسه، وبالتالي فهي مطلوبة فقط بكميات صغيرة. ولكن هناك حاجة إليها لإنتاج الهرمونات الابتنائية في الجسم وكذلك امتصاص الفيتامينات مثل A, D, E , K. الأحماض الدهنية المشبعة توجد في منتجات مثل الزبدة والحليب ولحم البقر ولحم أرجل الدجاج.
والجرعة المثلى من الأحماض الدهنية الأساسية هي 0.8 – 1 جرام لكل كيلوجرام من وزنك يوميا.

4. عدم أكل ما يكفي من البروتين
الدهون مهمة، ولكن البروتين هو أكثر أهمية، لماذا؟
ببساطة البروتينات هي مواد البناء التي يحتاجها الجسم لإصلاح هياكل الخلية التالفة. وهذا يعني أن الرياضيين يحرصوا دائما على الحصول على ما يكفي من البروتين في النظام الغذائي. لأنه عندئذ فقط يستطيع الجسم إصلاح الأضرار التي لحقت الألياف عن طريق ممارسة التمرينات الرياضية. وبالإضافة إلى ذلك، يتم استخدام جزء كبير من الطاقة لمجرد أن يتحلل البروتين الذي تتناوله. هذا “تأثير حرارة الطعام” القصير TEF فهو أعلى في البروتين مقارنة مع الدهون والكربوهيدرات. لذا الوجبات الغذائية ذات النسبة العالية من البروتين هي أفضل عندما يتعلق الأمر بخفض الدهون في الجسم.
جنبا إلى جنب مع ممارسة التمرينات الرياضية تحتاج إلى تستهلك 1 – 2 جرام من البروتين لكل رطل من الوزن.
5. السبب المحتمل لبطئ عملية الأيض هو قلة النوم.
النوم الكافي مهم لصالح العقل ولكن أيضا مناسبا لإبقائ الجسم في هيئة رياضية مناسبة. على الرغم من أنه من الممكن الحصول على القليل من النوم أحيانا، ففي غضون أيام جسمك سوف يعود “صالح”.
من المهم جدا الحصول على ليلة نوم جيدة من 8-9 ساعات، لأننا عندئذ فقط تجري عمليات تجديد كاملة ، ودون أي تجديد فالبناء غير ممكن.

https://www.*************/posts/5-عاد…لحرارية
المصدر (منتدى عدلات) https://vb.3dlat.com

شارك الخبر مع اصدقائك

عن translator2018

انا حسام مدرس لغة انجليزية وهذا موقعي الاخباري الشامل من تعليم وترفيه وفن وسياسة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*